بيان رقم 2021/02 بشأن النتائج المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي

بيان رقم 2021/02 بشأن النتائج المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي

يبارك حزب الجبهة الوطنية للشعب الليبي النتائج التي وصل إليها ملتقى الحوار السياسي الليبي المنعقد هذه الأيام بجنيف والتي تُوجت اليوم بانتخاب المجلس الرئاسي ورئيس حكومة الوحدة الوطنية في مشهد تاريخي جسد فيه المجتمعون بالملتقى مبدأ الحوار كجوهر للديمقراطية ووسيلة حضارية لإدارة الإختلاف وأن الاحتكام للصندوق واعتماده كآلية عادلة للتداول السلمي على السلطة هو الخيار الوطني السليم لبناء الدولة المدنية المنشودة.

وإذ يبارك حزب الجبهة الوطنية للمجلس الرئاسي ورئيس حكومة الوحدة الوطنية المنتخبة فإنه يدعوها إلى الاضطلاع بدورها في رفع المعاناة عن الشعب الليبي أينما كان وحيثما وُجد، كونها حكومة كل الليبيين، على أن تباشر في برامج من شأنها تحريك عجلة الاقتصاد الوطني وتوحيد المؤسسات المنقسمة ، وإطلاق مشروع مصالحة وطنية ترتكز على العدالة الإنتقالية وجبر الضرر وترسيخ مبدأ عدم الإفلات من العقاب ، وحل كافة المختنقات التي تمر بها البلاد وتذليل كل الصعوبات التي تعرقل الوصول الى إجراء الإنتخابات في 24 ديسمبر 2021، وتهيئة الظروف الأمنية واللوجستية لكي يدلي المواطن بصوته بكل حرية وإرياحية ويعبر عن إرادته الحرة دونما خوف أو وجل.

ويدعو حزب الجبهة الوطنية المجتمع الدولي لدعم هذه الحكومة وتقديم كل ما يلزمها من عون في كافة المجالات، لتحقق الغاية التي أنشأت من أجلها وفي زمن قصير جداً.

أخيراً يدعو حزب الجبهة الوطنية كافة القوى السياسية والإجتماعية للوقوف خلف هذه الحكومة ودعمها وأن تنبذ خلافاتها وتحيد مصالحها لتكون داعماً ومسانداً لهذه الحكومة التي تمثل الجميع دون إقصاء ..

حفظ الله ليبيا وعاش الشعب الليبي العظيم …

حــــــــــزب الجبهـــــــة الوطنـيـــــة
الجمعة 22 جمادى الثاني 1442 هـ
الموافـق 05 فبـــــرايــــــر 2021 م