بيان رقم 2020/12 بشأن استنكار وتنديد خرق وقف إطلاق النار من قبل مليشيات حفتر في أوباري

بيان رقم 2020/12 بشأن استنكار وتنديد خرق وقف إطلاق النار من قبل مليشيات حفتر في أوباري

يستنكر حزب الجبهة الوطنية بشدة الهجوم السافر من قبل مليشيات حفتر للسيطرة على أحد المعسكرات التابعة لحكومة الوفاق بمدينة أوبارى وما يتضمنه هذا الهجوم من خرق لوقف اطلاق النار وانتهاك لمسارات الحوار العسكري والسياسي اللَّذَين ترعاهما البعثة الأممية.

كما يندد الحزب بهذا الصمت المطبق من قبل حكومة الوفاق تجاه هذا الخرق والتعدى الاجرامي، الأمر الذى يتنافى ومسؤولياتها الدفاعية والأمنية الوطنية، وما تستدعيه من تنديد ورفع هذا الأمر الى الجهات الأممية المعنية لمعاقبة هكذا خروقات والحيلولة دون حدوثها مرة أخرى.

ان هكذا خروقات وما قد تسببه من انهيارات للسلم الأهلي ومساس بأرواح المدنيين وتدمير للمدن والقرى والمؤسسات، ما كان ليغض النظر عنها وتجاوزها وكأنها أحداثا عابرة، بل هي انتهاكات جسيمة يحتم الموقف الوطني التنديد العلني بها والدعوة الى انزال العقوبات بمقترفيها.

وانطلاقاً من قناعاتنا الراسخة في حزب الجبهة الوطنية من ضرورة الالتزام من أجل الدفاع عن الثورة والوطن والمواطن، وفقاً للتعاليم السامية لديننا الإسلامي، وانسجاماً مع كل المواثيق الدولية، فإننا نقف مع كل قوى السابع عشر من فبراير متراصين قلباً وقالباً، داعين لصد هذه الممارسات والتعديات الاجرامية، ومعالجتها بصلابة وحزم.

وندعو حكومة الوفاق الوطني بأن ترتقى الى مستوى المسؤولية الوطنية الملقاة على عاقها، وأن تأخذ جميع التدابير الأمنية والسياسية اللازمة للتصدي لهكذا تعديات، وكل ما يمثله من تهديد للأمن القومي للدولة والأمة.

كما نهيب بالبعثة الأممية أن تستنكر هذا الخرق لمسارات الحوار، وأن تسعى من طرفها للعمل على محاسبة مقترفي هذا التعدى الاجرامي.

 

حزب الجبهة الوطنية

صدر في طرابلس
الاثنين 22 ربيع الثاني 1442
الموافق 07 ديسمبر 2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *