بيان رقم 2020/03 بشأن استمرار القصف العشوائي على أحياء سكنية متفرقة في العاصمة

بيان رقم 2020/03 بشأن استمرار القصف العشوائي على أحياء سكنية متفرقة في العاصمة

في الوقت الذي أصدر فيه مجلس الأمن قراره بوقف إطلاق النار في سابقة هي الأولى منذ بداية العدوان، إلا أن مجرم الحرب حفتر مازال مستمرا في إطلاق قذائفه العشوائية على الأحياء السكنية متحديا قرار مجلس الامن وكل القرارات الدولية ذات الصلة..

إن استمرار استهداف ميليشيات الكرامة ومن يقف وراءها من دول محور الشر للمدنيين العزل، وآخرها القصف المتعمد الذي طال الأحياء السكنية في حي البطاطا ومنطقة أبوسليم وشرفة الملاحة بسوق الجمعة، ومناطق متفرقة بالعاصمة المكتظة بالسكان واستخفافهم بأرواحهم وممتلكاتهم، واستمرار استهدافهم لمطار معيتيقة المطار المدني الوحيد بالعاصمة، ليبعث بمؤشرات خطيرة على خذلان المجتمع الدولي للشعب الليبي وعلى استهتارهم بدمائه الزكية التي تنزف كل يوم وتؤكد على دموية هذا المجرم وتعطشه للسلطة بأي ثمن كان..

أن حزب الجبهة الوطنية إذ يستنكر هذا العمل الجبان بأشد العبارات، فإنه يطلب من مجلس الامن اتخاذ كافة الإجراءات لإنهاء هذا العدوان وعودة المعتدين إلى القواعد التي انطلقوا منها، وعلى تقديمهم للمحاكمة كمجرمي حرب، ويؤكد مجددا ان هذا العدوان والاستمرار في خرق كافة القرارات الدولية ما كان ليتم دون الدعم المستمر الذي يتلقاه هذا المجرم من الدول الداعمة له منذ 2014 وعلى رأسها دويلة الإمارات ومصر ويطلب من المجلس الرئاسي تحمل مسؤولياته التاريخية والوطنية باتخاذ كافة التدابير لدحر العدوان بما فيها قطع العلاقات الدبلوماسية مع دويلة الامارات.

ويشدد حزب الجبهة الوطنية تحفظه على أي حوار في أي مسار قبيل إنهاء العدوان ودحره وعودة النازحين، ويجدد دعمه الكامل للجيش الليبي البطل وقواته المساندة في جبهات الوغى حتى الظفر بالنصر المبين ..

حـــــــزب الجبهـــــــــة الوطنيــــــة
صدر يوم الأربعاء 19 جمادى الثاني
المـــــــــــــــوافق 13 فبراير 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *